مسلسل Chernobyl – هل يستحق كلّ هذه الإشادة؟

Image result for chernobyl hbo

لا خلاف على أن شبكة HBO هي الأبرز على مستوى التسويق والإنتاج التلفزيوني حتى في ظل دخول منصات مشاهدة وشركات أصبح لها رواجٍ هائل وشائع بين الجميع، وهذا يتضح مع النجاح المفاجئ والذي لم يحسب له حساب فور إصدارها مسلسل “تشيرنوبل/Chernobyl” والذي صار مع انتهاءه واحدًا من أكثر المسلسلات تقييما في عالم التلفاز، بل إنه اجتاز أيضًا المسلسل الزميل له من الشبكة Band of Brothers (بالإضافة إلى Game of Thrones) محققًا التقييم الأعلى وفقًا لتصويت الجماهير المسجّلة على منصة IMDB. هذا التفوق الملاحظ الذي تحققه الشبكة كان يظنه البعض رهنًا لفترة سابقة لم تكن هناك المنافسة موجودة بين شركات الإنتاج التلفزيوني، لكن ما حدث لا يزال طازجًا، هذه الشبكة لازالت الأولى في اختياراتها وفي الوقت المثالي دائمًا، فمع انتهاء واحدٍ من أكثر المسلسلات شعبية كـ GOT، أسبوعًا واحدًا ويصدر مسلسلًا جديدًا بموضوع لا يعلم الجميع عنه، كل هذه القرارات جاذبة وعلى الشبكة أن تحافظ على اهتمام مشتركيها ويجب على العمل القادم أن يكون متقنًا لتعويض الأحداث المصاحبة لسخط الكثير من الجماهير من الشبكة لعلمهم بأنها قد تكون سببًا في جعل GOT ينتهي بهذا الشكل الضعيف.

Related image

مسلسل Chernobyl فور ظهوره والسماع به لم أكن أعرف شيئًا عنه ولا عن الحادثة المقتبس عنها، وهذا يعد أمرًا جيدًا بالنسبة لي، فما يحركني إتجاه المسلسلات (الفضول إتجاه حكاياها) في أغلب الوقت. تعرفت بعد ذلك بأن الحادثة واقعية وأن العنوان يعود لمنطقة “تشيرنوبل” وهي تأتي بالقرب من مدينة أوكرانية تدعى “بريبيات”، وسبب شهرة هذه المنطقة هو احتضانها لمفاعل نووية شهيرة وكبيرة يملكها الروس، والحادثة هي أنه وبسبب إرتفاع في الطاقة تفجّرت المفاعل عام 1986 وتسببت حينها في المحطة نفسها بقتل بعض العمّال (ولحاق الآخرين لهم بعد عدة أشهر)، هذا كله ليس بسبب الإنفجار والحريق الناجم، بل بسبب الإشعاع الذي يحدثه المفعل النووي والذي يعد كأضعاف نووي قنبلة هيروشيما. ما حدث قد يعتبره البعض خفيفًا ومجرّد إنفجار يمكن تغطيته، لكن ما حدث بسبب هذا الإنفجار ورعونة وفشل إدارة الحكومة الروسية لمخاطره (كارثة حقيقية وإنسانية) في حق سكّان المنطقة وما يجاورها.

في النقاط القادمة سأتحدث من وجهة نظر شخصية إتجاه العمل:

Image result for chernobyl hbo

لا يمكن التغاضي عن إيجابيات المسلسل من ناحية الفرجة، فالمسلسل يتقن ما جاء من أجله وكعادة أعمال HBO: صورة باهرة وموسيقى وأداء تمثيلي قادر على الرفع من مستوى أيّ عمل. يمكن الاعتراف بأنه واحدًا من المسلسلات المميزة بالفترة الأخيرة، فالعمل من النواحي الفنية والتقنية تمكّن من جذب المشاهدين والقفز من فوق الجميع والتربع على عرش الأفضلية والشعبية. لكنّي كمشاهد يحب السينما وبعض أعمال التلفاز الفنية جدًا، لا يمكنني بداية أن اتغاضى على فكرة أنه عملٌ مقتبس عن قصة واقعية، ورغم أن هذا الأمر يحبذه الأغلبية من المشاهدين في العالم، إلا أنني على المستوى الشخصي لا يجذبني كثيرًا لأنني أتوقع دائمًا أراءً أخرى مناقضة وحالة من الشد والجذب بيني وبين مصداقية ما يُذكر، وهو أمرٌ أيضًا يضايقني من ناحية الحصر وبناء الشخصيات الذي لا يأتي مركبًا وباهرًا كما أرغب، لكنها ليس سلبية يمكن مواجهة المسلسل بها، فهي شخصية وتعنيني، لكن الأمر هنا يرتبط بحكاية تاريخية وكارثة لا يمكن لنا تصديق ما يُذكر حولها بسهولة، فالمسلسل يأتي بناءً عن وجهة نظر أمريكية، وهذا الشيء سياسيٌ بحت ومن خلال العديد من الشخصيات والمشاهد تلحظ ذلك، فالإنسانية والدراما التي أرغب في الإنجذاب لها ينزعها الرأي السياسي والتوجه الذي يرغب المسلسل في أخذنا إتجاهه.

ضايقني موضوع اللغة، أعلم أن البعض يرى في الأعمال الكبرى هذه واجبًا أن تكون عالمية، والعالمية لا يمكن لها التحقق من غير لغة يفهمها الجميع على الأقل، هذا صحيح، ويمكنني القول بأنني تعاملت مع الأمر بشكل عادي مع استمرار الحلقات في الصدور، لكنه من الأفضل دومًا أن تترك الأمور أصلية، فالروس هم أصحاب الحدث، لذلك اللغة تلعب دومًا دور هامًا في تقييم العمل.

Image result for chernobyl hbo

بالنظر لكل المؤشرات التي جعلت المسلسل رائجًا بين المشاهدين، دراما “تشيرنوبل” كانت ذكية ومحسوسة، هناك بعض المشاهد والأحداث خاصةً تلك التي تحدث في الشارع وبين الناس وبالمستشفى، ولهذا يأخذ المسلسل بعض شخصياته للعب أدوارٍ لا تحرك عجلة الأحداث، بل تحاول زيادة دراما الحدث وتكثيفه والتأثير في المشاهدين عبرها، هذا حدث بطرق مختلفة وكان بدايةً عبر قصة العاشقين (الزوجة الحامل/رجل المطافئ) وهي حكاية مأخوذة من سردٍ أدبي كان يحكي عن حادثة تشيرنوبل أيضًا، بالإضافة لشخصية العالمة Ulana تلك التي أدت دورها الرائعة جدًا (إيميلي واتسون)، وهي شخصية مثلت بدورها مجموعة من العلماء الذين كافحوا بتلك الحادثة ولم يكونوا صامتين وحاولوا رغم الإدارة الروسية القمعية والاستخباراتية أن يكونوا صريحين لعلّ هذه المرة الأولى التي يكونوا فيها جميعهم أمام فرصة (أن تكون شجاعًا) فالموت كان ينتظرهم في كل الأحوال. السبب الآخر في تأدية إيميلي واتسون هذه الشخصية هو إعطاء الدور لمرأة، وهذه مباشرة أخرى أمام تِرند الوسيط التلفزيوني ومحاولة توزيع الأدوار بعدالة.

بالحديث عن الأدوار، فالأداءات التمثيلية جاءت مميزة، لكن هناك عدة شخصيات جاءت هامشية ولم تكن واضحة المعالم، فالمسلسل كما ذكرت غطى أحداثًا موازية للحدث الكارثي تشيرنوبل نفسه، هذا ما لم يلحظه الكثير، لكنه أمرٌ مستفز ويقلل من الثبات الذي كان المسلسل شبه يتخذه في أولى الحلقات التي ركزت مباشرةً على الحدث نفسه وغطته بطريقة رائعة.

Related image

ذكرت في السابق الكثير من النقاط التي تجعل المسلسل يقفز بهذه السرعة للواجهة وأن يحظى بكل هذه الإشادة، فهذه هي الأعمال والتفاصيل التي يحبها المتابعين وهذه هي غاية شبكة مثل HBO تمثّل وجهة نظر تجارية وتسويقية وأخرى أمريكية. لكن لا يمكن لهذه الأفضلية التقييمية أن تكون ثابتة أو حقيقة مُطلقة أمام حقيقة أنها أعمالٌ لا توازن غايات العمل الفني الإبداعي، من ناحية النص والموضوع المطروح أتحدث، فالأعمال المركبة هي التي تحظى بنسبة إبداعية أكبر وهي التي يأتي تقييمها المفصّل بنتيجة واضحة وعالية وأكثر إقناعًا، لكن هذا النوع من الأعمال حتى وإن جاءت متقنة وممتعة، لا أظنها تستحق علامات كبرى.

لا أحد يناصر المسؤولين على هذه الحادثة البشعة والتي كانت لتكون أبشع وأكثر دمارًا لولا الترتيبات البطولية الأخيرة، لكن في الوقت ذاته لا يمكن للمشاهد المتزن العاقل أن يتلقى بسهولة كلّ هذا العرض وتصديقه باستسهال، ولهذا جاء الرد الروسي بإنتاج عملٍ يدافع عن حق الروس في التعبير عن حادثتهم التي يقولون بأنها جاءت (كمؤامرة) ضدهم وأن السبب يرجع لعميلٍ لم ينتبهوا له. واضح على الجميع أن القمعية في الحكم الروسي لها أن تفعل ذلك وأن تكون حقًا سببًا، لكن الأمر جدًا معقّد ولا يمكن التغاضي عن الواقعة، القصة الحقيقية، وجهات النظر.. ومحاولة دحضها كونه مسلسلًا تلفزيونيًا جاء بغاية تقديم عمل بصري إبداعي.

Chernobyl quotes that make it the greatest TV show of all times.
في هذه المقولة على لسان الشخصية الرئيسية وبالمحكمة الأخيرة يقول: “When the truth offends we life and lie until we can no longer remember it is even there. But it is still there. Every lie we tell incurs a debt to the truth. Sooner or later, that debt is paid”، هذا ما أقصده بالضبط، ما أريد إسقاطه في حق العمل لا يأتي فقط من الناحية الفنية أو التقييمية، بل من الناحية الأخلاقية التي يروى فيها أيّ قصة واقعية حدثت، فالكذبة التي يُدفع دينها اليوم يمكن لوجهة نظر واحدة قمنا بتصديقها أن تقوم بذات الحقيقية التي يحاول المسلسل بثها معاديًا بذلك الحركة الروسية إتجاه الكارثة. المظلوم الوحيد هنا هم بشر تشيرنوبل، الأناس العاديين الذين شاء القدر أن يقطنوا في تلك المنطقة في الوقت الذي يتحكم فيه أصحاب القرار بمستقبل حيواتهم وصحتهم وما كان لهم بالإمكان تحقيقه. هذا الظلم الإنساني الواحد والمتفق عليه، أن نكون مجرّد لعبة بينهم، العالم تثيره هذه الحكايات، الشركات تتاجر بها، الحكومات تكذب بشأنها، ومن يدفع الدين في الحقيقة هم نحن، أصحاب الحدث والممثلين داخله.

أخيرًا، عمل تلفزيوني متقن كعادة HBO، لكنه لا يستحق كل هذه الضجة، ليس عظيمًا وليس سيئًا، لكنه من الناحية السياسية، لازال سيكون عملًا لا يستحق الإحترام بالضرورة.

رأيان حول “مسلسل Chernobyl – هل يستحق كلّ هذه الإشادة؟

اضافة لك

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

مُقدَّم من WordPress.com. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: